ممثل منظمة الصحة العالمية: تونس تشهد انفلاتا خطيرا والتلقيح لن يكون كافيا لمكافحة كورونا

الشارع المغاربي: أكد إيف سوتيران ممثل منظمة الصحة العالمية بتونس اليوم الاثنين 28 جوان 2021 أنّ التلقيح “لن يكون وحده كافيا لمكافحة انتشار عدوى فيروس كورونا بالنسبة لتونس” وأنه” لن يكون إلّا جزءا من الحل”. ونقلت وكالة تونس افريقيا للانباء عن سوتيران تشديده خلال تصريح اعلامي على هامش اجتماع للجنة الصحة بمقر البرلمان على أن “مراهنة تونس على […]

ممثل منظمة الصحة العالمية: تونس تشهد انفلاتا خطيرا والتلقيح لن يكون كافيا لمكافحة كورونا

الشارع المغاربي: أكد إيف سوتيران ممثل منظمة الصحة العالمية بتونس اليوم الاثنين 28 جوان 2021 أنّ التلقيح “لن يكون وحده كافيا لمكافحة انتشار عدوى فيروس كورونا بالنسبة لتونس” وأنه” لن يكون إلّا جزءا من الحل”.

ونقلت وكالة تونس افريقيا للانباء عن سوتيران تشديده خلال تصريح اعلامي على هامش اجتماع للجنة الصحة بمقر البرلمان على أن “مراهنة تونس على التلاقيح لمكافحة كورونا لن يكون كافيا” وعلى انه “عليها العمل أكثر على تعزيز الجانب الوقائي” لافتا الى ان حصولها على التلاقيح بصفة تدريجية سيؤثر سلبا على نسق حملة التلقيح وعلى عدد الملقحين.

وحث سوتيران على التوجه أكثر نحو تشديد الرقابة على تطبيق اجراءات البروتوكولات الصحية الخاصة بكل قطاع وعلى دعم الحملات التحسيسية والتوعوية معتبرا أن تونس “تشهد انفلاتا خطيرا “.

وذكّر بأن تونس تحصلت إلى حدود اليوم على 604 ألاف جرعة من التلقيح ضمن مبادرة “كوفاكس” لافتا الى أن هذه الكمية أقل من الكمية التي كان من المنتظر أن تتحصل عليها الى حدود شهر جوان والمحددة بـ 750 ألف جرعة مؤكدا أنها ستتحصل خلال الفترة القادمة على الكمية الباقية والتي تفوق 140 ألف جرعة.

وأضاف أن تونس ستتحصل على كميات إضافية أخرى من التلاقيح ضمن مبادرة كوفاكس تقدر بـ 324 ألف جرعة.